Monday, 12 October 2009

استراتيجيات التداول -- المضاربة --

استراتيجيات التداول -- المضاربة --
معنى استراتيجية المتاجرة

مجموعة من الطرق المجربة أو المؤشرات المركبة مع بعض بحيث تشكل مجموعة واحدة تعطي إشارات دخول و خروج أثناء وقت التداول

هدف المتاجر الأسمى

( تداول لتتداول جيدا...... لا ........ لتربح النقود )

فائدة الاستراتيجيات

- إتباعنا إستراتيجية معينة يجعل عملية التداول عملية واضحة المعالم ومحددة الخطوات ، فنحن نركز على هدف معين هو انتظار الإشارة للدخول أو الخروج
- عندما يكون لدينا دخول واضح وهدف واضح ووقف خسارة واضح
هذا ( يجعل عملية التداول بعيدة عن القلق ، ويجعلنا نعرف لماذا دخلنا ولماذا خرجنا ولماذا ربحنا ولماذا خسرنا )
- وجود إستراتيجية محددة يبعدنا عن إتباع توصيات غير موثقة .

نصائح قبل استخدام الاستراتيجيات

1. . جميع الاستراتيجيات دون أي استثناء ليست ملاعق من ذهب للأرباح كلما أعطت إشارة دخول ؛ وإنما كل إستراتيجية لها إشارات زائفة مثل ما لديها إشارات صحيحة وهنا يأتي دور المتاجر( المضارب ) فإذا تمكن من الإستراتيجية بشكل جيد يصبح في إمكانه بكل سهوله أن يعرف الإشارة الزائفة من الإشارات الحقيقية.
2. . لا توجد طريقة لا يوجد بها وقف خسارة ولكن الغاية النهائية من الاستراتيجيات هي أن تكون أرباحها اكبر من خسائرها.
3. . ليس بالضرورة أن تكون النتيجة من استخدام الإستراتيجية واحده عند الجميع وإنما تختلف النتائج من متاجر إلي متاجر كلا بحسب خبرته في السوق وتمكنه من العمل في الإستراتيجية وإتباع شروطها.
4. . يجب التدرب علي كل إستراتيجية بشكل جيد للتمكن منها قبل الانتقال إلى إستراتيجية أخرى
5. . أسواق المال دائمة التذبذب وبعض الاستراتيجيات تعتمد على السوق الواضح الاتجاه....فإذا لم نستطع رؤية إشارات واضحة الأفضل الابتعاد عن المتاجرة لان الدخول الخاطئ نهايته وقف الخسارة Stop loss



إضافة

- عند تصفحنا لمعظم منتديات العملات ( العربية والأجنبية ) نجد أنها قد خصصت قسم مستقل
( لاستراتيجيات التداول أو المتاجرة ) بحيث يضع العضو إستراتيجية معينة ويشرحها ويوضحها ثم يتم متابعتها من صاحب الموضوع وبقية الأعضاء والحكم عليها وتطويرها واكتشاف الإشارات الزائفة وكيف يمكن معرفتها على العملات
- وغالبا هذه الاستراتيجيات تكون عالمية ومعظمها طبق على الأسهم قبل العملات
- من هنا أخذت بعض الطرق التي رأيت سهولة تطبيقها على الأسهم وسوف اذكرها في هذه السلسلة – إن شاء الله -
- و كل إستراتيجية لا معنى لها ما لم تتم متابعتها وتطوريها واكتشاف الإشارات الزائفة وكيف يمكن معرفتها – من مجموعة تتابع الإستراتيجية – وتقوم بما يشبه ورشة العمل – للتطبيق والتطوير

- لذلك أتمنى لو كان هناك – متحمسين - لنتابع الطرق مع بعض .

استراتيجيات سيتم عرضها – إن شاء الله –

1. الإستراتيجية الرقمية
2. إستراتيجية الترند المكسور
3. خطوط توماس ديمارك
4. إستراتيجية أواندا Ouanda
5. إستراتيجية المضاربة بمؤشر WoodiesCCI
6. المتاجرة مع نموذج المستطيل
7. المتاجرة مع الانحراف الايجابي divergence

بالتوفيق

0 comments: